25-12-2017, 15:19
#1
الصورة الرمزية إكـرام الزهـراء
إكـرام الزهـراء
:: ادارة طاسيلي التعليمي ::
تاريخ التسجيل : Jan 2016
العمر : (غير محدد)
الجنس : انثى
المشاركات : 793
معدل تقييم المستوى : 10
إكـرام الزهـراء غير متواجد حالياً
افتراضي البطاقة التحضيرية لمجلس القسم








أكثروا من الإستغفار ..
فالدنيا أصبحت مُخيفة ..


==

كـن غيمـه ، كـن ذآ أثـر .. سنغآدر هذه ألحيآة ذآت يوم ، فلنترك لنآ بصمہ جميلہ كَـ أروآحنآ النقيه ! لنكن كَـ تلك ألشجرة الوآرفة الظلآل ، وكَـ زهرة تنشر عبقآ أينمآ حلت وأرتحلت لنكن كَـ قطرآت مطر تسقي الأرض ، وتبعث السعآده لسآكنيهآ ") لنكن كَـ غيمه فرح ، تبعث السعآده لقلوب الجميع .. لنرسم على محيآهم تقويسة ثغر عذبہ ~ ^^

==

يَزعمون بـ أنّ في أنغام المُوسيقى راحةٌ لهمْ !
نعيماً لمن أدرك :
( ألَا بِذكرِ الله تَطمئِنُ القُلوْب )

30-12-2017, 22:23
#2
الصورة الرمزية الفتاة المشاكسة
الفتاة المشاكسة
:: عضو جديد ::
تاريخ التسجيل : Dec 2017
العمر : 10 - 15
الجنس : انثى
المشاركات : 48
معدل تقييم المستوى : 0
الفتاة المشاكسة غير متواجد حالياً
افتراضي
ختي نل فهمتش ممكن تفهميني
اشهد اننى مسلمة
31-12-2017, 21:37
#3
الصورة الرمزية إكـرام الزهـراء
إكـرام الزهـراء
:: ادارة طاسيلي التعليمي ::
تاريخ التسجيل : Jan 2016
العمر : (غير محدد)
الجنس : انثى
المشاركات : 793
معدل تقييم المستوى : 10
إكـرام الزهـراء غير متواجد حالياً
افتراضي
واش نفهمك أختي ؟؟
هذه عبارة عن بطاقات تحضيرية لمجلس الأقسام الذي يترأسه مدير المؤسسة حيث يناقش نتائج التلاميذ مع الأساتذة
أكثروا من الإستغفار ..
فالدنيا أصبحت مُخيفة ..


==

كـن غيمـه ، كـن ذآ أثـر .. سنغآدر هذه ألحيآة ذآت يوم ، فلنترك لنآ بصمہ جميلہ كَـ أروآحنآ النقيه ! لنكن كَـ تلك ألشجرة الوآرفة الظلآل ، وكَـ زهرة تنشر عبقآ أينمآ حلت وأرتحلت لنكن كَـ قطرآت مطر تسقي الأرض ، وتبعث السعآده لسآكنيهآ ") لنكن كَـ غيمه فرح ، تبعث السعآده لقلوب الجميع .. لنرسم على محيآهم تقويسة ثغر عذبہ ~ ^^

==

يَزعمون بـ أنّ في أنغام المُوسيقى راحةٌ لهمْ !
نعيماً لمن أدرك :
( ألَا بِذكرِ الله تَطمئِنُ القُلوْب )


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع
الساعة معتمدة بتوقيت الجزائر Gmt+1 . الساعة الآن : 17:23
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي شبكة طاسيلي ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)